Evden Eve Nakliyat
en-USar-AE

Related Content

مقالات ذي صلة‎

HomePageBrands

العلامات التجارية

Grand Mills
Agrivita
Al Ain Water
Yoplait
Capri Sun
Alpin
Grand Mills Bakeries
العين فريش
Al Ain Veg
Al Ain Fresh
Al Ain Pure Natural
Ice Crystal
البيان
Bambini
Delta

Enter Title

اتصال وسائل الإعلام

للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال على: مجموعة برنزويك +971 2 234 4600

OgTags

MediaInner

07.24.19

وزير التغير المناخي والبيئة يفتتح "مركز البحث التكنولوجي للتغليف" التابع لـ"أغذية" بمدينة العين

في إطار التزامها بالاستدامة والابتكار

وزير التغير المناخي والبيئة يفتتح "مركز البحث التكنولوجي للتغليف" التابع لـ"أغذية" بمدينة العين

أبو ظبي، الامارات العربية المتحدة؛ 24 يوليو 2019: افتتح معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، اليوم "مركز البحث التكنولوجي للتغليف"، التابع لمجموعة أغذية والذي جرى تأسيسه بهدف تعزيز جهود المجموعة في مجال بحث وتطوير ممارسات بيئية للتغليف في مدينة العين.

يهدف المركز الجديد إلى تطوير تقنيات تغليفٍ أكثر استدامة لإحداث أثر إيجابي في قطاع الأغذية والمشروبات وترسيخ التزام مجموعة "أغذية" بالاستدامة والابتكار.

ورافق معالي الوزير خلال جولته التفقدية للمركز كل من سعادة المهندس ظافر عايض الأحبابي رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية، والمهندس طارق أحمد الواحدي الرئيس التنفيذي للمجموعة.

وبهذا الصدد، قال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة: " عمليات البحث والتطوير والابتكار تمثل أساس تحقيق منظومة اقتصاد المعرفة التي تعمل دولة الإمارات بفضل توجيهات ودعم قيادتها الرشيدة على تطبيقها بهدف خلق مستقبل أفضل للأجيال الحالية والمقبلة."

وأضاف: " وتلعب منظومة البحث والتطوير دوراً هاماً في مواجهة تحديات البيئة وتغير المناخ التي تمثل الإشكالية الأكبر التي يشهدها العالم حالياً، لذا نسعى في وزارة التغير المناخي والبيئة على تعزيز التعاون مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص على توسيع قاعدة هذه المنظومة وزيادة الاعتماد عليها."

وثمن معاليه الدور الجهود التي تبذلها مؤسسات القطاع الخاص الوطنية، ومنها ’ أغذية‘، لإحداث تأثير إيجابي على البيئة باستخدام تقنيات مستدامة في عمليات التغليف، واتباعها أساليب ذكية في الإنتاج، بالإضافة إلى تلبية مختلف المتطلبات الصحية للمستهلكين في دولة الإمارات عبر الاعتماد على منظومة البحث والابتكار.

وعلى هامش افتتاح معاليه للمركز الجديد زار الدكتور الزيودي مجموعة من منشآت "أغذية" الأخرى في مدينة العين للاطلاع على الممارسات المستدامة التي تتبعها المجموعة، والتعرف بشكل مباشر على مختلف الابتكارات والتقنيات التي تستخدمها عبر محفظة منتجاتها. كما قام معاليه بزيارة شركة الفوعة، حيث اطلع على مجموعة متنوعة من منتجات التمور ومشتقاتها، وأحدث الممارسات المتبعة في مجال معالجة التمور.

من جانبه قال سعادة المهندس ظافر عايض الأحبابي رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية: "تضع مجموعة أغذية البيئة دوماً على رأس أولوياتها عبر جميع أعمالها التجارية، فقد تخطت المتطلبات التنظيمية لتصبح مثالاً يحتذى به في قطاع الأغذية والمشروبات".

من جهته أضاف المهندس طارق أحمد الواحدي الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية: "استناداً إلى خبرتنا وإمكاناتنا الواسعة في مجالي البحث والتطوير بقطاع الأغذية والمشروبات، أطلقنا (مركز البحث التكنولوجي للتغليف) لمساعدة الفنيين والمهندسين في مجموعتنا على ابتكار حلول وتقنيات متطورة في التعبئة والتغليف تتسم بمعايير آمنة على المستهلكين والبيئة. وكلنا ثقة بأن المركز الجديد سيحدث نقلة نوعية في قطاع التغليف وسيرسخ مقاييس جديدة للممارسات المستدامة ضمن مجموعتنا".

وأوضح الدكتور ربيع كامله نائب الرئيس الأول- للبحث والتطوير وضمان الجودة في "أغذية": "تمكنت مجموعة ’أغذية‘ من تحقيق التميز على جميع الأصعدة بفضل تبنيها نهج العلم والابتكار.

ونؤكد من خلال مركز البحث الذي تم افتتاحه اليوم التزامنا بتوظيف الابتكار والعلم لرفد خطوط إنتاجنا المختلفة بأحدث تقنيات التغليف المستدامة وخفض البصمة الكربونية لمجموعتنا إلى أقصى حد".

وتستخدم "أغذية" مواد تغليف قابلة لإعادة التدوير بنسبة 99% في جميع فئات منتجاتها، ومواد تغليف ثانوية قابلة للتحلل الحيوي بنسبة 100%، كما تخطط المجموعة إلى تحقيق سياسة "صفر نفايات" بحلول عام 2020، و استخدام 10% من مادة البولي إيثيلين تيريفثالات المدوّر في انتاجها، وايضا استخدام 5% من انتاجها في التغليف من المصادر النباتية بحلول عام 2021.

ولطالما كانت "أغذية" في صدارة قطاع الأغذية والمشروبات، حيث قدمت منتجات مبتكرة تلبي احتياجات ومتطلبات مختلف المستهلكين، والتي تتضمن مياه "العين زيرو"، أول مياه خالية من الصوديوم في المنطقة؛ و"مياه العين فيتامين د"، أول مياه معززة بفيتامين د على مستوى العالم؛ و"مياه العين زيرو برومات"، أول علامة تجارية في المنطقة للمياه المعبأة الخالية من البرومات،  ومياه "العين بامبيني" المناسبة لتغذية الرضّع والأطفال؛ وغيرها من المنتجات. كما قدمت الشركة ابتكارات في إنتاج العصائر، مثل "العين فريش" الذي يستخدم تقنية الضغط العالي للحفاظ على القيمة الغذائية

للعصائر الطازجة وزيادة فترة صلاحيتها. وفي مجال الألبان، طرحت "أغذية" زبادي الفواكه "يوبليه" الخالي من اللاكتوز والأول من نوعه في المنطقة، عدا عن ابتكاراتها في مجالي الدقيق والأعلاف الحيوانية.

-انتهى-

عن أغذية

تُعدّ مجموعة أغذية التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها واحدة من أبرز الشركات الرائدة في مجال إنتاج الأغذية والمشروبات.

إن المجموعة التي تأسست في عام 2004 مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت اسم "أغذية"، وتملك شركة صناعات (الشركة القابضة العامة) المملوكة لحكومة أبوظبي 51% من أسهم المجموعة، فيما يمتلك مستثمرون آخرون من المؤسسات والأفراد الحصة المتبقية من الأسهم.

 وتمتلك "أغذية" أصولاً في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والكويت، وسلطنة عمان ومصر وتركيا. وتعمل المجموعة على تشغيل محفظة عالمية من الشركات المتكاملة، والتي توفر باقة متنوعة من المواد الغذائية والمشروبات المبتكرة ذات الجودة العالية، وتوفر المجموعة منتجاتها للمستهلكين في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي وتركيا ومنطقة الشرق الأوسط.  ويعمل لدى مجموعة أغذية أكثر من 4000 موظف يضطلعون بمسؤولية تصنيع وتوزيع وتسويق مجموعة متنوعة من منتجات الأطعمة والمشروبات في القطاعات التالية: المياه (مياه العين، البيان، مياه الينابيع الطبيعية ألبين، دلتا، بامبيني)؛ الدقيق (المطاحن الكبرى)؛ الأعلاف الحيوانية (أجريفيتا، أجريفيتا المرابع)؛ العصائر (العين فريش، كابري صن)؛ الألبان (يوبليه)، والأغذية المصنعة (معجون الطماطم والخضروات المجمدة)، والمخبوزات المجمدة والجاهزة (المطاحن الكبرى)

www.agthia.com